طرق التواصل معنا

من استفاد من الموقع واراد دعمه للتوسع اكثر ونشر المقالات ومقاطع الرقية الشرعية وايصالها لعدد اكبر من الناس يمكنه التبرع لحساب الموقع عن طريق خدمة الدفع الالكتروني الباي بال وجزاكم الله خير الجزاء

ومن اراد الاشتراك في متابعة علاجه بشكل خاص يقوم بتحويل قيمة الاشتراك الشهري 250 ريال سعودي او ما يعادل 65 دولار امريكي عن طريق الباي بال ايضا بعد التواصل مع الراقي او حساب الدعم الفني ليتم المتابعة معه باذن الله علما ان العلاج المجاني متاح للجميع من خلال مجموعات التليجرام
___________________________________
التبرع لموقع رقيتي للرقية الشرعية
أبحاث واجتهادات ومقالات في الرقية الشرعيةمقالات السلالة الزهرية المستهدفة

المقدرات العقلية بين المعاصي و الطاعات

شَكَوتُ إِلى وَكيعٍ سوءَ حِفظي...

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله اما بعد :

المخ والخبث عدوان متضادان أي بمعنى النفس من توغل فيها نقص ذلك من مخه…

اذن ماهو العمل ؟ هو الشعور بالبراءة و يجب التفريق بين البراءة والبلاهة – كلما كنت بريء كلما كان مخك يعمل اكثر فحاول ترك اي شئ سلبي في النفس و كن بريء. فالمخ عالم ملائكي اي في المستوى ، والنفس عالم سفلي اي شيطاني هل علمتم الحكمة والتغاير فيما بينهما ؟؟

المخ يرفع والنفس تضع اي تنزل فاذا اردت أن تحقق اي شئ في الحياة وترتفع به لابد أن تستخدم الدور العلوي (المخ) واضح.

المشغل الذي يفعل النفس هو : الطمع: وهذا السبب امر الله بالانفاق لانه تطهير للنفس وتزكية لها-

بمعنى انّ لله حكمة وراء ذلك كله وهو تفعيل الدور العلوي من السفلي مفهوم اي تفعيل الدماغ والارتقاء بالعلم والايمان والطرق المثلى من الشرائع.

افلا نعمل ذلك حتى يتباهى بنا ربنا الخالق تقدس جل وعلا ام نجعل ابليس يتشمت بنا ويتشفى مما نعمل.

منقول…


التفسير العلمي لذلك : أن هناك جسم مادي في الانسان والذي يتكون من اللحم والعظم والدماء والمخ والاعصاب و بالمقابل هناك جسم اثيري يحرك ذلك الجسم المادي ويؤثر فيه ويتداخل معه من خلال الطاقة والاشارات العصبية والكهربائية التي يرسلها المخ والقلب للأعضاء.

ذلك الجسم الاثيري يتكون من عدة امور في عالم الطاقة: منها الروح والنفس والقرين المسلم من الملائكة والقرين الكافر من الشياطين والجن المسلم في الجهة اليمنى من الجسم والشياطين والعفاريت في الجهة اليسرى من الجسم. وتتداخل في ذلك الجسم الاثيري كل الإصابات الروحية التي يتعرض لها الانسان من عين وحسد وسحر ومس من الشياطين.

واهم واقوى مكون في الجسم الاثيري هو النفس البشرية وفيها معظم طاقة الانسان وفيها جزء ملائكي نوراني وجزء شيطاني ناري سوداوي فكلما زادت الامور السلبية السوداوية داخل النفس البشرية من حقد وحسد وغل واسحار وعين وحسد وشياطين كلما اثر ذلك على الاشارات العصبية التي تصدر من الدماغ وتحرك الانسان وتصبح قدرات الدماغ اضعف- تشتيت في الذهن وقلة التركيز وضعف الذاكرة وكثرة النسيان صعوبة التفكير والاستنتاج وربط الامور ببعضها لان تلك الطاقة السلبية السوداوية تضعف قوة الاشارات العصبية وتقطعها وقد تصل لدرجة من القوة ان تراكمت تقطع تلك الاشارات بالكامل عن عضو معين من الجسم فلا يعود يتحرك او يستجيب او يشعر الانسان به حتى.

و خير مثال قصة: شَكَوتُ إِلى وَكيعٍ سوءَ حِفظي …فَأَرشَدَني إِلى تَركِ المَعاصي… وَأَخبَرَني بِأَنَّ العِلمَ نورٌ… وَنورُ اللَهِ لا يُهدى لِعاصي…

كان الإمام الشافعي يمشي بالطريق فرأى كعب قدم إمرأة تمشي أمامه و كان الإمام الشافعي كما هو معروف يستطيع الحفظ بطريقة عظيمة فيقرأ الصفحة و من ثم يضع يده و يقرأها دون النظر إليها و لكن بعد أن رأى كعب قدم المرأة لم يستطع أن يحفظ كما اعتاد أن يحفظ حتى بعد أكثر من مرة فذهب إلى شيخه “وكيع” فأخبره بما حصل معه فقال له ان العلم نور من الله لا يهديه لعاصي فأنشد الشافعي هذه الابيات و هذا هو المشهور في ان هذه الابيات للامام الشافعي وهذه هي قصتها الا ان توجد رويات اخري تنسب هذه الابيات الي علي بن خشرم .خبرنا أبو عبد الله الحافظ قال : سمعت أبا الطيب محمد بن أحمد الذهلي يقول سمعت مسدد بن قطن سمعت علي بن خشرم يقول : شكوت إلى وكيع قلة الحفظ فقال : استعن على الحفظ بقلة الذنوب .اهـ البيهقي في الشعب 2/272.

لذلك ما جاء في المقال عن ان البراءة مهمة للدماغ هذا صحيح لكن الامر اكبر من ذلك ليس مجرد البراءة والمكر والحقد ما يؤثر في قوة الدماغ فقط انما كما ذكرت كل الأمور السلبية تضعف الدماغ والجهاز العصبي بشكل عام. وكل الامور الإيجابية النورانية تزيد من قوة الاشارات العصبية وسرعتها وسرعة التفكير والاستجابة والمنطق والذاكرة والحكمة والبصيرة وربط الامور ببعضها البعض والرقية الشرعية وكثرة الذكر وابطال الاسحار لها دور كبير في تحسين ذلك.

ولذلك يركز نظام ابليس والدجال على الاشخاص المميزين بالذات من بني آدم ( الزهريين خاصة زهرييين العقل) ويضغطهم ويكثف عليهم جميع انواع الاسحار ويركز على الرأس والدماغ بالذات والسيطرة على منطقة وسط الجبهة ليستحوذ على الشخص المستهدف ويعطل قدراته الربانية ويجبره على العمل معهم وخدمتهم.

ونسال الله ان يحفظ الجميع بحفظه وينير الابصار والعقول و القلوب
اللهم امين

 ————————————

تم بحمد الله
الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات
اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك

وفقكم الله وحفظكم بحفظه

ونسأل الله ان ينفع بهذا الكلام الاسلام والمسلمين
كتبه / ابو ثائر الراقي
المشرف العام على موقع رقيتي للرقية الشرعية

https://www.myroqia.com

للاشتراك في قناة الموقع عالتليجرام
https://t.me/MyRoqia

___________________________________________
لا يسمح بنشر هذا المقال او نسخ جزء منه دون ذكر المصدر , ولا يسمح بازالة الروابط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى