1. قسم الرقية الشرعية العام6. قسم الخلطات والوصفات العلاجية

علاج السحر المشموم

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:

في البدابة أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفي ويعافي كل مبتلى مسلم.

مقدمة:

إخواني وأخواتي

إن السحرة وأعوانهم من شياطين الإنس والجن الذين باعوا دينهم بدنيا زائلة ودراهم فانية .. لا يفترون لحظة واحدة لإعداد كل ما يفتن ويؤذي بني آدم ويبتكرون كل يوم من المكر ووسائل الضر والسوء لإيذاء الموحدين.
وليس بغريب ولا عجيب أن يصدر ذلك ممن باع نفسه للشيطان ووهب روحه وجسده لعبادة الطاغوت فمات قلبه وسجنت روحه في سجون الهوى والشرك بالله الخالق العظيم …

وليس بعجيب ولا مستغرب أن يتفانى هؤلاء السحرة وأذنابهم في تعذيب تلك الأجساد المظلومة من المسحورين الذين وقعوا بقدر الله في تلك الفخاخ ودخلت أجسادهم ونفذت بها تلك الأسحار والسموم .. لكي تبدأ حلقات من الأسى والألم والعذاب يتجرعها المرضى بسحرهم ويعانون منها سنوات ، والله المستعان.

فلك أن تتوقع منهم كل شئ به ضرر وخطر بلا رحمة وبلا شفقة ويحاول هؤلاء أخزاهم الله .. أن تصل مادة السحر إلى جسد المسحور بأي طريقة وبكل وسيلة متاحة وغير متاحة، لكي تبدأ السيطرة وتحقيق الهدف المنشود ؛ من تعطل زواج أو رزق أو تعطل إنجاب، أو إمراض أو سيطرة محبة أو كره أو تفريق … الخ ..

والبداية هي المهمة .. وكلما استطاع المستفيد من السحر أن يصل بمادة السحر الى داخل جسد المسحور ( أو المراد سحره ) … كلما نجح في إمكان السيطرة أكثر عليه .

ولا حول ولا قوة إلا بالله

فمثلا : شرب أو أكل شئ يحتوي على مادة السحر أقوى وأكثر خطرًا في تمكن مادة السحر داخل جسد المسحور لأن المادة أصبحت بداخله مستقرة يحافظ عليها بعد ذلك خادم السحر ..

فمن ضمن مهامه هو الحفاظ على وجود مادة السحر داخل جسد المسحور فيعيق محاولات إخراجها بالطرق العادية المعروفة، لذلك تجد المعالج المتمرس لا يحاول إخراج مادة السحر أولًا مع أن هذا أمر هام .. ولكن يحاول أن يخرج الخادم أو قتله أو إراهقه وإمراضه وتحييده بعرض الإسلام عليه ليأمن شره ثم خروجه ..

وبعضهم يسعى إلى إمراضه وإضعافه واستنفاذ قوته لكي لا يستطيع أن يمنع مادة السحر من الخروج … والمشكلة أن هناك بعض المعالجين يعتقدون أن هناك خادم واحد فقط لكل سحر وهذا خطأ قد وقعوا فيه .. وسيؤدي بعد ذلك الى خلل كبير في استكمال مسيرة العلاج ولعل ليس هنا مجال لشرح ذلك بالتفصيل …

استعرض اليوم .. نوع من أنواع السحر .. الخطيرة .. التي يعاني منها شريحة من المسحورين وقد نفذت إليهم مادة السحر بحيلة ومكر، ولا حول ولا قوة إلا بالله.

فمن كان يشك أن تلك الزجاجة الجميلة من العطر الهدية كانت تحوي السم الزعاف، وبها أمر التوكيل للخدام قاتلهم الله ومكن الموحدين منهم، أو من كان يدري أن ذلك البخور .. سيجلب كل تلك المعاناة والألم. ويعرف ذلك السحر بالسحر المشموم ..

ومن يلجأ إلى هذا النوع من السحر … يمكر مكر شديد بالمصاب حتى لا يشعر المصاب بشئ في طعامه أو شرابه فيشك، فيحتال بتلك الطريقة حتى يخدع المصاب المسكين. وقد تكون زجاجة العطر موجودة عند المصاب ويستعملها أحيانًا فينتكس المسكين كلما تعالج وهو لا يدري انه يتناول السحر بيديه وفي بيته والله المستعان .

التوضيح …

السحر المشموم :

طريقة من الطرق المتبعة في بعض البلاد لإيصال مادة السحر لجسد الإنسان عن طريق شم مادة السحر عن طريق الأنف، فيدخل السحر عن طريق الأنف إلى الجسد ويستقر منه جزء هام في الجيوب الأنفية للمريض المسحور وجزء إلى المخ وجزء في الدم عن طريق الرئتين والله أعلم .

وهناك أشياء يكون المعالج متأكد منها من تكرار الحالات وتشابهها، وأشياء لا يستطيع التأكد منها باليقين .. فيجزم ببعضها ويتوقع الباقي.

أسأل الله أن يرزقنا العلم الذي ينتفع به المسلمين .

سنتحدث الآن عن الأعراض ونموذج من طرق العلاج بإذن الله .

أعراض السحر المشموم :

توجد عدة أعراض مختلفة تصاحب الإصابة بهذا النوع من السحر .. منها :

– إلتهاب الجيوب الأنفية :
بما أن جزء من تلك المادة العطرية المحملة بمادة السحر قد دخلت عن طريق الأنف، فهنا نتأكد ونجزم أن الجيوب الأنفية لهذا الشخص المصاب قد تضررت وبداخلها أثر من تلك المادة الخبيثة .. ولا حول ولا قوة إلا بالله .

لذلك تجد معظمهم وليس بشرط كلهم .. يشكون ويعانون من أعراض إلتهاب الجيوب الأنفية؛ إلتهاب مزمن ليس له علاج أو يذهب ويعود، أو يعاني من أعراضه ولا يوجد له سبب، أو قد ظهر فجأة في حياته في بداية الأمر ثم يختفى وذلك من الخبث والمكر .

ومن تلك الاعراض :

– الصداع المزمن :
دائما يشعر المسحور بصداع متكرر .. يذهب ويعود .. ولا تنفع معه الأدوية والمسكنات .

– فقدان حاسة الشم :
قد يتأثر الشخص بفقدان أو ضعف حاسة الشم كثيرًا .. ويختلف من شخص لآخر ..

– الاضطراب النفسي :
أحيانًا يكون الشخص المصاب .. يعاني من مشاكل نفسية وحالات ضغط نفسي واضطراب مشاعر خاصة عندما يكون الهدف من السحر التفريق بين الزوجين أو محيط العائلة فيكثر ذلك ويتكرر .

– النسيان المتكرر:
( وأول شئ ينساه هو زجاجة العطر أو البخور الذي تسبب في أذاه ).

– الخمول والكسل .
– تغير لون البشرة .
– ثقل في مؤخرة الرأس .
– ثقل على الحاجبين يظهر ويختفي .
– قد يخرج بعض الدم من الأنف بدون سبب .
– أحلام كثيرة وكوابيس ووساوس وخيالات .
…… الخ ويشترك مع باقي المصابين في أعراض السحر الأخرى .

نموذج من طرق العلاج :

  • إتباع السنة والطب النبوي : يساعد كثيرًا بل أساسيا في علاج الحالات المصابة بالسحر عامةً، وغالبًا الطب النبوي يحتوي على كل ما يكرهه الشيطان ويهرب منه وينفر .. نفورًا شديدًا.
    لذلك نبشر كل من اتبع هدي النبي صلى الله عليه وسلم في تداويه وتعامله مع الأمراض، نبشره بالخير .. والشفاء بإذن الله وسيجد ذلك واضحًا في طرق العلاج بإذن الله .

يقول ابن القيم الجوزي في كتابه الطب النبوي:

الاستفراغ في المحل الذي يصل إليه أذى السحر ، فإن للسحر تأثيرًا في الطبيعة، وهيجان أخلاطها وتشويش مزاجها فإذا ظهر أثره في عضو وأمكن استفراغ المادة الرديئة من ذلك العضو نفع جدًا.

  • الحجامة : فنجد وبفضل الله أن حجامة مواضع الجيوب الأنفية سبب رئيسي ومباشر في التخلص من مادة السحر العطرية، وتعطي نتيجة إيجابية بعد الحجامة بفضل الله وكرمه، وتعتبر تلك الجيوب هي المكان الأول والهام لمادة السحر ومخزن لها. وقد تكون ملتصقة بمنطقة الجيوب من الداخل .. والله المستعان .

لذلك نوصي بشدة ونؤكد على كل مريض مسحور .. بسحر مشموم .. أن يقوم بعمل الحجامة في مواضع الجيوب الأنفية في الوجه ( أعلى الحاجبين وعلى جانبي الأنف )

وكذلك مواضع السنة ( الكاهل والاخدعين ) .. ويكرر ذلك ثلاثة اشهر متتالية ..

ونقول أنت الآن في الطريق الصحيح والمباشر للشفاء .. بإذن الله .

سيكون العلاج لمدة أسبوعين كما يلي :

  • التبخر والاستنشاق :
  • حبة البركة : الاستنشاق والتبخر .. بقليل من حبة البركة ويفضل أن ينفث عليها بالرقية الشرعية أو الفاتحة سبع مرات …. وتكرر ذلك مرتين في اليوم … صباحًا ومساًء .
  • القسط الهندي : استنشاق والتبخر .. مرة واحدة في اليوم على الأقل خمس دقائق ..
  • دهان الزيت المرقي : زيت حبة البركة وزيت الزيتون :

         خليط من زيت الزيتون وزيت حبة البركة .. يقرأ على الزيت وينفث بسورة البقرة ..أو الرقية الشرعية وآيات إبطال السحر .. ويدلك بها جبهة المريض ومواضع الجيوب الأنفية .. مرة في اليوم على الأقل .

  • شرب الماء المرقي كثيرا والإغتسال به :
  • شرب : كميات كبيرة من الماء المرقي .. بسورة البقرة .. وآيات إبطال السحر .
  • الاغتسال : بالماء المرقي مضاف له ورق السدر يفيد كثيرًا بإذن الله .
  • الاستماع_وقراءة :

الاستماع لرقية إبطال السحر .. مرتين أو ثلاثة في اليوم … لمدة أسبوعين على الأقل .
قراءة سورة البقرة يوميًا .. مرة واحدة على الأقل .. حتى الشفاء .
قراءة سورتي النمل والشعراء .. مرة واحدة على الأقل .. يوميا .

ملحوظة :

تكلمنا في البرنامج السابق على نموذج من طرق إبطال واستخراج السحر المشموم من الجسد،
أما طرق اخراج الخادم .. فلها موضوع آخر .. وعموما استخراج السحر واستفراغه من الجسد هي الخطوة الأولى والهامة في طرد الخادم والتخلص منه ..
لذلك يتبقى .. برنامج اعشاب وزيوت يواظب عليها المريض للتخلص من الخادم أو طرده .

أسأل الله سبحانه وتعالى .. أن يشفي مرضى المسلمين
وأن يقهر السحرة والشياطين في كل مكان ..
لا تنسونا من صالح الدعاء

ونسال الله ان ينفع بها عموم المسلمين
—————————————————-

تم بحمد الله
الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات
اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك
كتبه / ابو ثائر الراقي
المشرف العام على موقع رقيتي للرقية الشرعية
https://www.myroqia.com

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى