مقالات السلالة الزهرية المستهدفة

الملحمة الباطنية والملحمة الكبرى في اخر الزمان ودور الزهريين فيها

الملحمة الباطنية والملحمة الكبرى في اخر الزمان ودور الزهريين فيها

 

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله اما بعد :
ايها الاخوة والاخوات اذكركم واذكر نفسي
بان ما نمر به من مواجهة وحرب مع السحرة هو اعداد نفسي رباني لتجهيز النفوس لخوض الملحمة الكبرى الحقيقية الفاصلة بيننا وبين حزب ابليس والدجال مع المهدي عليه السلام
الملحمة الحقيقية لا بد يسبقها ملحمة روحية باطنية بيننا وبينهم
ومن ينتصر هنا ينتصر هناك باذن الله ومن يصمد هنا يصمد هناك

ودرجتك هنا تحدد درجتك هناك

 

لا اجد درجة اعلى ممن يواجهون السحرة بشكل مباشر بالكشف والمشاركة في المعارك بانفسهم وقيادة الجن المسلم لقتالهم ثم اقتحام مقرات السحرة او قتل السحرة وكف شرهم عن المجموعة والمسلمين

تاتي درجة اقل منها الجهاد بسماع المقاطع فقط ففيها حرق وتقتيل للعفاريت السحرة ايضا وابطال للاسحار وكشف للمخططات وهي اساسية لكنها درجة اقل من القتال المباشر

 

تاتي درجة اقل الشفاء والتحصين فقط علاج العين والحسد والاسحار بالرقية الشرعية العادية التي يقوم بها معظم الرقاة دون مواجهة مع العفاريت السحرة التي تجدد تلك الاسحار والتي تسيطر على المسلمين وهذه لا اجد فيها جهاد كبير صراحة ولا تجعل الزهري او الزهرية يقوم بمهمته الربانية ودوره في كف شر السحرة عن نفسه واهله والمسلمين

لكنها على الاقل تؤخر استحواذهم عليك قليلا لكن لن تنفعك كثيرا لان هناك اسحار لا تبطل الا بمعرفتها وسماع المقاطع الخاصة بها وقتل العفاريت السحرة التي تجددها ورفع غطاء القرين عنها , اما ان تظل تبطلها بالرقية العادية هكذا ستظل تجدد لك وستظل في هذه الدوامة سنوات طويلة وتتراكم عليك الاسحار ويستنزفون طاقتك ويعطلون حياتك

 

اما من لا يقوم باي رقية او تحصين ولا ياخذ باي اسباب فهذا خارج المعادلة اصلا ولا يصلح لقتال ولا لجهاد اصلا وفي الاغلب يتم الاستحواذ عليه ويصبح ساحر معهم او تابع لهم او جندي عندهم يستخدمونه في ضرب غيره والتلبس به للوصول لغيره مثل الاقارب العقارب للاسف يصبح جندي بين ايديهم يستخدمونه في ضرب غيره ينظرون من خلال عينيه يتجسسون على المجموعة والمسلمين ويضربون غيره بسحر الاعين او انه لا يبطل اسحار سحب طاقته والزئبق الاحمر من دمه فهذا اصبح كمصدر طاقة لهم واصبح كانه يساعدهم ويزيد من قوتهم

وكذلك ممن يكتفون بالكلام والتنظير عن احداث اخر الزمان وينتظرون خروج المهدي عليه السلام والكلام عن مخططات ابليس والدجال وسيطرتهم على العالم ويتابعون الرؤى والاخبار والمخططات وهي تنفذ تدريجيا ولا يقومون بعمل اي شيء للمساهمة في ايقاف تلك المخططات وحرب ابليس والدجال والعفاريت السحرة التي يسيطرون بها على معظم البشر وينفذون من خلالها مخططاتهم

 

وتذكروا ان الزهريين هم الفئة المميزة من البشر والذين يسعى ابليس والدجال الى الاستحواذ عليهم وتجنيدهم معهم لاكمال سيطرتهم على بقية البشر وانهم هم الفئة الوحيدة القادرة على مواجهة ابليس والدجال والعفاريت السحرة وكف شرهم عن بقية البشر لذلك الحرب عليهم شديدة اكثر بكثير من الناس العاديين تعطيل شامل في حياتهم حتى يجبروهم على القبول والعمل والتعاون معهم رغما عنهم.

 

وتذكروا انه لا يوجد عذر لاحد ان يتخلف عن الجهاد ضد السحرة والعفاريت حتى لو كان عددهم كبير ونحن قلة ومستضعفين وتذكروا ما حصل مع المسلمين في غزوة تبوك مع جيش الروم عندما تاخر احد قادة جيش المسلمين قليلا وتردد في الاقدام على القتال رغم ان الامور واضحة انهم في الاغلب سيستشهدوا ولن ينتصروا بسبب كثرة جيش العدو وقلة جيش المسلمين

لكن مجردد تردد احد القادة في دخول القتال قليلا ادى الى نزول درجته قليلا عن القادة الاخرين الذين لم يترددوا

 

رغم انه لم يلبث طويلا حتى تقدم وشارك في القتال واستشهد لكن ذكر انه في الجنة لكن في درجة اقل قليلا من صاحبيه الذين لم يترددوا في القتال مباشرة
هي امور نفسية وقوة ايمان وثبات ويقين بما عند الله وانك ممكن تدخل معركة في الظاهر وبالاسباب المادية لا يوجد امل فيها في النصر لكن هنا تظهر شدة الاختبار وقوة الايمان وهذه المعاني يجب غرسها في النفوس وتدريبها عليها بالتدريج وترسيخ النفوس على تقبلها قبل الدخول في المعارك الحقيقية

وهذا ما سيتعرض له المسلمين في الملحمة الكبرى فعليا , ففي بداية المعركة سيرسل حزب ابليس والدجال وسحرتهم اسحارهم وعفاريتهم على جيش المسلمين وتبدا اسحار الوساوس وعمل القرين واسحار عدم الثبات والخوف والرهبة من جيش العدو وتضخيم قوتهم في اعين المسلمين واستخدام سحر الاعين ورؤية الامور على غير حقيقتها واسحار الانسحاب من الجيش ( كما يحصل معنا الان عن طريق اسحار الانسحاب من المجموعات ) هناك سيخاف ثلث الجيش ويرتدوا ولا يتوب الله عليهم ابدا ويستشهد الثلث وهم خير الشهداء عند الله وثلث ينتصر ويكمل ولا يفتنون ابدا

 

طبعا سيكون من لم يشارك في الملحمة الكبرى اصلا خارج المعادلة اصلا ولم يقم بواجبه لنصرة الاسلام والمسلمين ان لم يكن لديه عذر مقبول لعدم المشاركة

ما نمر به الان هو مشابه لما سنمر به لاحقا في الواقع
فاعدوا انفسكم وحددوا درجتكم من الان ولا تقبلوا ان تكونوا في الدرجات الاقل

ما دام فرض علينا القتال والجهاد مع السحرة فلا مجال للتراجع او التراخي وخذوا الامور بكامل الجدية وخذوا بكامل الاسباب ولن يخذلنا رب العالمين ونحن بفضل الله لم نهزم في اي معركة خضناها حتى الان رغم قلة عددنا وكثرة العدو وشدة الهجمات

 

ونسال الله الثبات والنجاة من فتنة الدجال وان نكون سبب في كشفها وصدها عن المسلمين
وان نكون من عباد الله المخلصين الذين ليس للشيطان عليهم سلطان ولا سبيل

اللهم امين

 

وفقكم الله وحفظكم بحفظه وابدكم بنصره وملائكة وجند من عنده
موقع رقيتي للرقية الشرعية
ابو ثائر الراقي
رابط صفحة التواصل معنا للتشخيص والعلاج والانضمام للمجموعات العلاجية

https://www.myroqia.com/contact-us

 

طرق التواصل معنا :


  • كما يمكنك بعد الاشتراك في القناة التواصل مع ابو ثائر الراقي مباشرة من خلال حسابه الخاص عالتليجرام
  • والذي ستجده في رسالة مثبتة اعلى القناة
  • وهذه هي الطريقة الوحيدة والمعتمدة للتواصل والتشخيص والانضمام للمجموعات العلاجية. 

وذلك بعد تنزيل برنامج التليجرام من سوق البرامج من خلال الرابط التالي :

———————————————–

المشرف العام | موقع رقيتي للرقية الشرعية

ابو ثائر الراقي المشرف العام على موقع رقيتي للرقية الشرعية متخصص وباحث في علم الرقية الشرعية والعلاج بعلم الطاقة واللمسة الشفائية وعلاج السلالة الزهرية المستهدفة والحالات المستعصية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى